تظاهرات تنذر بثورة في باريس... إصابات بالعشرات وماكرون يتوعد.

09:12 2018/12/02

وكالات
تحول احتجاج فرنسي على ارتفاع الضرائب وتكاليف المعيشة إلى شغب، السبت، في العاصمة باريس، وسط اصطدام بين الشرطة ومحتجي السترات الصفراء، في مواجهات اعتبرتها صحيفة "لوبوان" بمثابة نذر ثورة بالنظر إلى المستوى غير المسبوق للعنف والاحتقان. وذكرت الشرطة الفرنسية أن ما لا يقل عن 65 مصابا، بينهم 11 شرطيا، جرحوا في الاشتباكات العنيفة بالعاصمة باريس، كما اعتقل 140 آخرون، ونشر آلاف من عناصر الشرطة في محاولة لاحتواء الاحتجاجات واندلعت الاحتجاجات في باريس قرب قوس النصر واستمرت حتى بعد الظهيرة في شوارع عدة قريبة بأكثر المواقع السياحية شهرة في العاصمة الفرنسية. وقامت مجموعات من المتظاهرين بتشييد حواجز في وسط الشوارع بوسط باريس وإشعال النيران وإلقاء الحجارة على القوات وكتابة غرافيتي على قوس النصر، كما اضرموا النار في حاويات القمامة. وقام آخرون بإزالة حواجز قبر الجندي المجهول، التي تعود للحرب العالمية الأولى، تحت النصب التذكاري، ليقفوا بالقرب من الشعلة الأبدية ويغنوا النشيد الوطني، وجرى تفريقهم بعد ذلك من قبل الشرطة.